عمليات أمنية بفاس تسفر عن إيقاف 7 متهمين بالعنف وترويج المخدرات

تمكنت عناصر الشرطة بمنطقة فاس المدينة مدعمة بفرقة محاربة العصابات خلال نهاية الأسبوع المنصرم، من إيقاف شخصين من ذوي السوابق القضائية، يبلغان من العمر 25 و 31 سنة، اشتبه تورطهما في قضية تتعلق بالسكر العلني البين وإلحاق خسائر مادية والضرب و الجرح بواسطة السلاح الأبيض، بالإضافة إلى خرق حالة الطوارئ الصحية.

- إعلان -

وجاءت عملية إيقاف المشتبه فيهما، أحدهما الملقب “طوفيطة”، بعد تسجيل شكاية من طرف بعض ساكنة حي سيدي بوجيدة ضد ستة أشخاص، قاموا بإحداث الضوضاء الليلي تحت تأثير المخدرات و المشروبات الكحولية بالإضافة إلى إلحاق خسائر مادية بحاويات الأزبال، قبل أن يقوم أحد المشتبه فيهم بتعريض ضحية من الساكنة للضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، على إثر ذلك، تجندت عناصر الشرطة مزودة بالمعلومات والأوصاف الخاصة بالمشتبه فيهم، حيث أسفر هذا التدخل الأمني عن إلقاء القبض على اثنين منهم بالحي المذكور، وهما في حالة سكر.​

وقد تم وضع المشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة، من أجل رصد و تحديد ظروف و ملابسات هذه القضية، فيما يبقى البحث جاريا في حق باقي المتورطين الذين تم تشخيص هويتهم.

من جهة أخرى،  تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية خلال نهاية الأسبوع المنصرم من إلقاء القبض على 05 أشخاص، اشتبه تورطهم في قضية تتعلق بحيازة وترويج المخدرات والمشروبات الكحولية بدون رخصة.
وقد جاءت عملية إيقاف المشتبه فيهم، من ذوي السوابق القضائية العديدة في هذا المجال، من بينهم 04 يشكلون موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني من أجل الضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، حيازة وترويج أقراص إكستازي و الاقراص الطبية المخدرة، بعد أن تمت مداهمة الوكر الذي اتخدوه ملجأ للاختباء على مستوى حفرة بنسليمان بنفوذ منطقة عين قادوس بندباب، حيث أسفرت عملية التفتيش عن حجز 70 كيلوغرام من مادة الكيف، كمية من أقراص إكستازي و الطبية المخدرة 104 قنينة جعة، 06 قنينات من النبيذ الأحمر، بالإضافة إلى دراجة نارية و أسلحة بيضاء و عدد من عبوات لصاق المطاط (السلسيون).
ومواصلة للمجهودات الأمنية في هذا الصدد، تمكنت فرقة محاربة العصابات من إيقاف ثلاثة أشخاص على متن سيارة خفيفة، اشتبه تورطهم في قضية تتعلق بالحيازة والإتجار في بضائع خاضعة لمبرر الأصل دون سند قانوني، حيث ضبطَ بحوزتهم (20) علبة من مادة المعسل من الحجم الكبير، (44) علبة من الفحم المهرب المستعمل في استهلاك النرجيلة، (20) عبوة من لصاق السلسيون، علاوة عن حجز مبلغ مالي كما تبين من خلال عملية التنقيط المنجزة على أن أحدهم يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني من أجل حيازة و ترويج مخدر الكيف الممزوج بالتبغ و ترويج مادة لصاق السيليسيون.
وقد تم إخضاع المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة، و ذلك من أجل رصد كل باقي المتورطين في هذه الأفعال الإجرامية.

(بلاغ)