مكناس.. محسوبون على “الحركة” ينسفون مهرجانا خطابيا لرئيس الحكومة

هاجم مجموعة من الاشخاص المحسوبين على مرشح حزب الحركة الشعبية، مساء يومه الإثنين، مهرجانا خطابيا لحزب العدالة والتنمية ترأسه سعد الدين العثماني بمنطقة سيدي بوزكري، مما تسبب في نسفه.

- إعلان -

وحسب مصادر لجريدة “الديار”، فقد حاصر مجموعة من الأشخاص فئة عريضة منهم يناصرون جواد مهال، حزب الحركة الشعبية للانتخابات الجماعية، الذي يتخذ من منطقة سيدي بوزكري مركزا لها، حيث رفعوا شعارات ضد حزب العدالة والتنمية ورموزه بالمدينة، قبل ان يدخلوا في مشاداة كلامية تطورت الى تبادل للسب والشتم، وانتهت بمغادرة قياديي حزب العدالة والتنمية المنطقة، للتوجه الى حي برج مولاي عمر.

هذا وتمكن سعد الدين العثماني من إلقاء كلمة له داعمة لمرشحي حزبه في أجواء عادية بمنطقة برج مولاي عمر، الذي يعتبر من بين أحد معاقل الحزب الانتخابية.