رئيس المجلس الإقليمي لإفران: استخلاص مبالغ من المواطنين نظير سيارة الإسعاف غير قانوني

أكد حمو أوحلي، رئيس المجلس الإقليمي لإفران، في تصريح إعلامي، ان مطالبة المواطنين بمختلف جماعات الإقليم بمبالغ مالية مقابل الإستفادة من خدمات سيارات الإسعاف غير قانوني.

- إعلان -

وأكد أوحلي، في لقاء مع الصحافة أمس الجمعة، أن المجلس الاقليمي الذي يقوده انخرط في شراكات مع مختلف الجماعات الترابية على صعيد إقليم إفران، من ثمارها توفر كل جماعة في الوقت الحالي على سيارة إسعاف مجهزة بالكامل، حيث تنص هذه الشراكات على توفير سائق لكل سيارة وكذا التكفل الكلي بمصاريف المحروقات والصيانة.

حديث أوحلي جاء في معرض رده على تساؤل حول شكايات المواطنين بإقليم إفران من المبالغ المالية التي تطلب منهم من المشرفين على سيارات الإسعاف الجماعية، والتي تتراوح بين 100 و300 درهم، حسب المسافة التي ستقطعها وكذا أتعاب السائق، وهو ما اعتبره رئيس المجلس الإقليمي اجراء غير قانوني نظرا لكون المجالس الترابية تحرص كل الحرص على اعتماد مقاربة اجتماعية لتمكين الأسر المعوزة وساكنة الإقليم من خدمات مجانية خاصة على مستوى قطاعات الصحة والتعليم.