بسبب أزمته المالية الخانقة.. منقولات “الماص” تباع في “الجوطية” 

بيع منقولات في ملكية جمعية المغرب الفاسي، في المزاد العلني، “مهزلة” أغضبت جمهوره العريض، بعد عجز الفريق عن تسديد ديون متراكمة عليه لفائدة وراقة، لجأت إلى المحكمة التجارية بفاس لاستصدار حكم قضائي ببيعها لاسترداد ديونها التي عجز المكتب المسير لفرع كرة القدم، عن تسديدها.

- إعلان -

وحدد موعد الحادية عشر صباح بعد غد الإثنين تاريخا لهذا البيع العلني بـ”جوطية الملاح” تنفيذا لقرار تجارية فاس، الذي يهم منقولات مختلفة منها حاسوبين مكتبيين وناسخة وأريكتين وطاولتين مستطيلتين و9 كراسي أحدها وزاري وجهاز تلفاز كبير وخزانة خشبية و3 مكاتب ومرآة حائطية كبيرة الحجم.

هذه المنقولات أعلن مفوض قضائي بابتدائية فاس، عرضها للبيع في “الجوطية”، ما يؤكد حجم الأزمة المالية التي يعيشها الفريق الفاسي الذي تراكمت ديونه بشكل كبير وقاربت الملياري سنتيم، موازاة مع المشاكل التي يتخبط فيها سيما على مستوى التسيير وفي غياب مبادرات الدعم اللازمة.