اعتقال نائب كاتب مجلس مقاطعة سايس.. هزة في صفوف حزب الاستقلال بفاس 

بتعليمات من النيابة العامة للمحكمة الابتدائية بفاس، وضع نائب كاتب مجلس مقاطعة سايس رهن تدابير الحراسة النظرية، في انتظار تقديمه للمحاكمة، اليوم الأربعاء.

- إعلان -

وخلق حادث الاعتقال هزة في صفوف حزب الاستقلال، خاصة وأن الموقوف يعتبر من كبار المؤثرين على صنع القرار الاستقلالي بهذه المقاطعة، وله فيها العديد من الاستثمارات في مجال العقار. كما أنه يملك بها مركبا “ترفيهيا”. 

ورفض أكثر من مصدر استقلالي الكشف عن ملابسات هذا التوقيف الذي مست شظاياه الأغلبية المسيرة للشأن المحلي بالمدينة. ويقدم المسؤول الاستقلالي المعتقل على أنه من أصحاب “الشكارة” القريبين من حميد فتاح، رئيس مجلس المقاطعة، والمسؤول الاستقلالي الذي كلفته اللجنة المركزية للحزب بإدارة شؤونه بعد قرار حل الهياكل نتيجة تصدعات أسفرت عن مغادرة لشباط نحو حزب جبهة القوى الديمقراطية.

وقالت المصادر إن الاعتقال تم بناء على متابعات سابقة لها علاقة باستغلال أملاك تابعة للجماعة بدون وجه حق، ومنها أسواق في ملكية الجماعة.