“أعيان” التحالف الحكومي يعودون بقوة في انتخابات مجلس المستشارين بجهة فاس ـ مكناس 

لم تختلف نتائج انتخابات مجلس المستشارين بجهة فاس ـ مكناس، عن نتائج الانتخابات النيابية والجماعية والجهوية السابقة والتي أعطت الصدارة لكل من حزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب الاستقلال. وكرست في المقابل اندحار حزب العدالة والتنمية والذي لم يحصل سوى على مقعد واحد في هذا التنافس بالجهة. ولم يحصل بدوره حزب الاتحاد الاشتراكي على أي مقعد. وخفت صوت الأحزاب الصغيرة في هذه الانتخابات التي تعرف حضورا وازنا للأعيان. 

- إعلان -

ووفقا للمعطيات التي كشفت عنها مصالح ولاية الجهة، مساء اليوم، فقد فاز كل من “الأحرار” وحزب “البام” بمقعد لكل منهما عن هيئة ممثلي جهة فاس مكناس. وفاز كل من حزب الاستقلال وحزب الحركة الشعبية وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب التجمع الوطني للأحرار وحزب العدالة والتنمية بالمقاعد الخمسة هيئة ممثلي مجالس الجماعات ومجالس العمالات. وفاز كل من حزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الاستقلال بمقعدين (مقعد لكل منهما) في انتخابات هيئة ممثلي غرفة الفلاحة. وحصلت الحركة الشعبية على المقعد الواحد المخصص لغرفة الصناعة التقليدية. ويرتقب أن تعلن وزارة الداخلية على الصعيد المركزي عن نتائج ممثلي المأجورين.

وقال والي جهة فاس ـ مكناس، إن الانتخابات مرت في أجواء رفيعة. وعبرت الهيئات الناخبة عبرت عن إرادتها بشكل شفاف ومسؤول، يضيف والي الجهة.