إدارية فاس تصدم “الأحرار”.. إلغاء انتخاب رئيس جماعة قرية با محمد والعملية الانتخابية بدائرة كنديل بسيدي حرازم

صدمت إدارية فاس مساء اليوم الجمعة، رئيسي جماعتين بجهة فاس مكناس، من حزب التجمع الوطني للأحرار، بحكم قرارين تزامنا مع إلغاء انتخاب 3 أعضاء بجماعة قرية با محمد بينهم امرأة، من نفس الحزب، بناء على طعون تقدم بها منافسيهم في الدوائر الانتخابية الفائزين بها.

- إعلان -

وألغت المحكمة العملية الانتخابية في الدائرة الثامنة بجماعة سيدي حرازم، التي أفرزت فوز التجمعية مريم السحيمي وزميلها محمد منديل الذي انتخب رئيسا للجماعة لولاية جديدة بعد توليه المسؤولية نفسها سابقا بلونين حزبي العدالة والتنمية والاستقلال.

الصدمة التي تلقاها حزب التجمع الوطني للأحرار، لم تكن الوحيدة هذا اليوم، بل ألغت المحكمة نفسها انتخاب اسماعيل الهاني في دائرته بعدما انتخب رئيسا لجماعة قرية با محمد لولاية ثانية بعدما كان منتميا لحزب الاتحاد الاشتراكي في ولايته السابقة