رئاسة غرفة التجارة والصناعة والخدمات.. انطلاق معركة “كسر العظام” بين اللبار والطاهري

بدأت المناورات بين الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار استعدادا للتنافس حول منصب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة فاس ـ مكناس، حيث قرر حزب “التراكتور” ترشيح عزيز اللبار لهذا المنصب، بينما رشح التجمعيون بدر الطاهري، الرئيس السابق للغرفة.

- إعلان -

وفي أولى فصول هذه المناورات السياسية، وفق تعبير مصادر جريدة “الديار”، عمد اللبار إلى الترويج لبلاغ مشترك بين عدة أحزاب قدمه على أنه فاز برئاسة الغرفة، قبل الوقت.

كما تم تقديم البلاغ، نتوفر على نسخة منه، على أنه موقع من قبل ممثلين لكل من حزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب الاستقلال وحزب الحركة الشعبية وحزب العدالة والتنمية وحزب التقدم والاشتراكية.

لكن في الجانب الآخر، قللت المصادر من أهمية هذا البلاغ والمشاورات، وقالت إن اللبار كمرشح للرئاسة لم يجمع حوله سوى ما يقرب من 35 عضوا من أعضاء الغرفة، بينما جمع التجمعي الطاهري حوله حوالي 82 عضوا في اجتماع عقد اليوم الاثنين، قبل أن تؤكد على أن حظوظ الطاهري تبقى وافرة بعد تحالفه مع “الاستقلال” و”اللامنتمين”.

وأشارت المصادر إلى أن المنافسة ستحتدم، في القادم من الأيام، حول هذا المنصب، مضيفة بأنه من المتوقع أن يعرف التنافس بين الطرفين استقطابات قد تخلق المفاجأة.