تاونات.. حزب الاستقلال يفقد أعضاءه الواحد تلو الآخر

قدم كاتب الشبيبة الاستقلالية بجماعة كيسان، استقالته من تنظيمات حزب الاستقلال بتاونات أمس الأربعاء 16 يونيو الجاري، معزيا ذلك إلى رفضه ما يجري داخل دائرة الاشتغال التي ينتمي إليها تنظيميا، على حد تعبيره.

- إعلان -

وأوضح عبد الناصر زعري في نص استقالته أنه لم يقدر على تحمل أو استيعاب ولا استساغة ما يجري من داخل دائرة الاشتغال التي ينتمي إليها تنظيميا، و”التي يعتبرها أحدهم ممن ينتسبون إلى حزب الاستقلال بجماعة كيسان مزرعة يرغب في إدارتها بعقلية قيادة القطيع”.

كما أضاف المصدر ذاته أنه يعلن استقالته التامة من جميع هياكل حزب الاستقلال بما يتلاءم مع القوانين التنظيمية المؤطرة له، ومغادرة الحزب الذي، يردف: “أقبلنا عليه وكلنا نكران لذواتنا وأمل في تجديد تصورات منتسبيه على المستوى المحلي من خلال تنزيل برامج وأهداف القيادات المركزية”.

وكانت وفاء التويول، رئيسة مصلحة التواصل بوزارة التعليم، قد أعلنت، مؤخرا، انسحابها هي الأخرى من حزب الاستقلال، فرع الوردزاغ، بإقليم تاونات، قبل أن تعلن أمس الأربعاء، على صفتحها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عن التحاقها بحزب التجمع الوطني للأحرار.