بعد “فضيحة” مركب فاس.. سيدة تضع مولودها أمام باب مستشفى تاونات

 

- إعلان -

وضعت سيدة مولودها أمام باب المستشفى الإقليمي لتاونات، بعدما رفض المسؤولون استقبالها مصرين على توجيهها إلى المستشفى الجامعي بمدينة فاس.

وروت مصادر عليمة لجريدة “الديار” أن السيدة الحامل فاجأها المخاض صباح اليوم الخميس، حيث اتجهت إلى المركز الصحي التابع لجماعة اولاد دواود حيث تقطن والذي وجهها إلى مستشفى تاونات، قبل أن يرفض الأخير استقبالها هو الآخر، موجها إياها إلى المركز الاستشفائي الحسن الثاني بفاس، وما هي إلا لحظات، تفيد مصادرنا، حتى وضعت السيدة مولودها في باب المستشفى.

يذكر أن حدثا مشابها وقع سنة 2019 أمام قسم الولادة بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، حيث وضعت سيدة مولودها أمام مرأى من الجميع، بعد أن رفض الأطباء استقبالها.