مصنع “السوميلا” بسيدي ابراهيم بفاس.. دخان أسود يخرج الساكنة للاحتجاج 

دخان أسود وروائح كريهة تنبعث من مصنع “السوميلا” بالحي الصناعي سيدي ابراهيم، أخرجت ساكنة حي “ليراك”، صباح اليوم الخميس، للاحتجاج. وحظيت هذه الوقفة التي استنفرت السلطات المحلية بدعم فعاليات حقوقية ويسارية في المدينة. وقالت المصادر إن الساكنة المتضررة بهذه الروائح الكريهة والدخان الأسود وجهت العديد من الشكايات إلى السلطات الإدارية والمنتخبة، دون أن تحظى تظلماتها بأي تجاوب. 

- إعلان -

ورف المحتجون، ومنهم أطفال ونساء، لافتات تطالب الشرطة البيئية بالتدخل، وتتساءل عن ملابسات صمتها تجاه هذه القضية.

واستغربت المصادر إعلان السلطات المحلية لاستنفارها بغرض “مواكبة” هذا الاحتجاج، في وقت لم تكلف نفسها عناء التدخل لفتح تحقيق في هذا الدخان الأسود والروائح الكريهة التي يقول المواطنون إنها حولت حياتهم إلى جحيم.