الملفات تتحول إلى رماد.. حريق في “قبو” حفظ الأرشيف بمحكمة مكناس

تمكنت عناصر الوقاية المدنية من السيطرة على حريق شب في قبو المحكمة الابتدائية لمكناس، في وقت متأخر من ليلة الخميس/الجمعة، لكن بعد ساعات من اندلاع النيران التي تمكنت من التهام أرشيف مهم من أرشيفات المحكمة.

- إعلان -

وقالت مصادر إن القبو الذي شهد اندلاع الحريق يضم أرشيف المحكمة، وفيه تخزن جل الملفات المرتبطة بالأحكام التي تصدرها.

وتجهل أسباب اندلاع الحريق في هذا القبو في وقت متأخر من الليل. لكن النيابة العامة فتحت تحقيقا حول الحادث، دون أن تستبعد المصادر نفسها أن يكون للأمر علاقة بتماس كهربائي، خاصة وأن القبو يوجد في وضعية إهمال كبيرة يرجح أن تكون ساعدت على انتشار رقعة الحريق، وتمكنه من أرشيف كبير.

وذكرت مصادر جريدة “الديار” بأن وضعية الإهمال التي يوجد عليها هذا القبو سبق له أن كان محط شكايات متتالية للموظفين الذين يجدون صعوبات كبيرة في استرجاع الملفات. “لكن هذه الشكايات، تضيف مصادرنا، ووجهت بالتجاهل من قبل المصالح التابعة لوزارة العدل، الجهة المسؤولية عن وضعية بنيات المؤسسات القضائية، قبل أن يكشف هذا الحريق عن حقيقة الوضع بالقبو ويؤدي إلى التهام جزء كبير من أرشيف المحكمة”.