تازة.. التنديد بالتماطل في التعاطي مع مشاكل قطاع الصحة بالإقليم

نددت الجبهة الاجتماعية المغربية بتازة بسياسة التماطل واللامبالاة التي ينهجها المسؤولون بتازة في التعاطي مع المشاكل التي يعرفها القطاع الصحي بالإقليم.

- إعلان -

وتحدثت الجبهة، في بيان لها توصلت به جريدة “الديار”، أن المشاكل التي يعرفها القطاع بالإقليم متمثلة في سوء التسيير والتدبير الإداري بكل من مستشفى ابن باجا والمندوبية الإقليمية، والتغاضي على الاختلالات المفضوحة التي تهم التسيير المالي بالمندوبية، وعدم تعويض الأطر الصحيــــــة عن المسؤولية بالمراكز الصحية والمستشفى لمــــدة فاقت 04 سنـوات، والتأخر في صرف تعويضات الحراسة والالزامية، والطريقة الملتوية التي تتم بها العملية، وعدم تمكين الأطر الصحية المستفيدة من الحركة الانتقالية من الالتحاق بمناصبها الجديدة.

كما أعلن المصدر نفسه، من خلال بيانه، عن تضامنه الكامل مع التنسيق النقابي للصحة الذي يخوض أشكالا احتجاجية، مطالبا بنشر تقرير لجنة الافتحاص التي سبق وأن قامت بزيارة مصالح المندوبية الإقليمية ومرافق المستشفى الإقليمي.

وفي الختام، دعت الجبهة الاجتماعية المغربية بتازة وزير الصحة إلى التدخل، والاستجابة لمطالب الشغيلة الصحية بتازة، ووضع حد للاحتقان الذي يعرفه القطاع بالإقليم، مؤكدة انخراطها في كل الأشكال الاحتجاجية على الوضع الصحي المتأزم بالإقليم، والذي سبق للجبهة المحلية أن تناولته في العديد من بياناتها وبلاغاتها السابقة.