الحاجب.. تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا

علم «الديار» أن أطر وزارة الصحة سجلت، اليوم، أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد بإقليم الحاجب.
وكشف مصدر طبي أن حالة الإصابة تتعلق بممرضة شابة (21 سنة) من المدينة كانت تجري تدريبا بمستشفى محمد الخامس بمكناس قبل أن تنتقل إليها العدوى في ظروف غامضة.
وأضاف المصدر نفسه أنه تم التكفل بالحالة المصابة بالمستشفى الإقليمي للحاجب، مع وضع شقيقتيها تحت المراقبة بنفس المستشفى، قبل الإسراع إلى حصر المخالطين لها وأخد العينات للكشف عن احتمال إصابتهم بالعدوى، حيث أكد على وضع الحي الذي تقطن فيه المصابة تحت الحجر، مع إجراء تحاليل لبعض أصحاب المحلات التجارية المجاورة لمحل سكنى المصابة.
وشدد مصدرنا على ضرورة الالتزام بالحجر الصحي بالمدينة لتفادي انتشار الوباء، معبرا عن غضبه من ظاهرة «تنقل» الأفراد من مقرات عملهم إلى مدن عائلاتهم مما يتسبب في انتشار العدوى بين آبائهم وعائلاتهم، مستدلا بحالة الحاجب والحالتان اللتان نقلتا الوباء من طنجة إلى مكناس.

- إعلان -