10 دراهم لكل شخص افتراضي.. مبادرة لشراء أضحية العيد للفقراء بتاونات

في مبادرة إنسانية بمناسبة عيد الأضحى، أطلق شباب بإقليم تاونات حملة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي لتوفير أضحية العيد للفقراء المحتاجين.

- إعلان -

فكرة المبادرة، حسب أصحابها، تروم تعميم الدعم المادي، الرمزي، بين أصدقاء العالم الأزرق (فايسبوك)، وتخصيص قيمة المساهمات، التي تم تحديدها في 10 دراهم، لشراء أضاحي العيد وتقديمها للمعوزين في ظل ظروف “جائحة” كورونا.

وكشف أصحاب المبادرة النبيلة أن الفكرة تتجاوز حدودها الجغرافية، طهر السوق،  وتُحمّس على انخراط نشطاء الفضاء الأزرق، في انعكاس لنُبل العمل التطوعي والقدرة على إنتاج أفكار خارج “رداءة” اليومي.

هذا وعلمت “الديار” أن المبادرة عرفت تفاعلا كبيرا وسريعا من أبناء المنطقة، حيث تم اقتناء أضحية أولى، في وقت قياسي، وتسليمها لصاحبها.