الرافضون لـ”جواز التلقيح” يدعونه إلى الانشغال بـ”نزال” التنمية في إيموزار.. تصريحات لخصم تخلق “الاستياء”

أثار ظهور مصطفى لخصم، البطل العالمي للفول كنوتاكت والكيك بوكسينغ، ورئيس جماعة إيموزار كندر، في فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، وهو يدعو المواطنين إلى التلقيح، في ظل تنامي الاحتجاجات على رفض إجبارية “الجواز” الكثير من الانتقادات في أوساط تنسيقيات فايسبوكية مناهضة للقرار الحكومي.

- إعلان -

وقال المنتقدون إن “لخصم” كان عليه أن ينشغل بقضايا المنتجع الذي يتولى رئاسته والذي يحتاج إلى الكثير من الجهد والتركيز لتجاوز ما يعانيه من إهمال.

ورد المنتقدون بأن ما يحتاجه المواطنون، بمن فيهم ساكنة منتجع إيموزار كندر، هو جواز الصحة وجواز التعليم وجواز الشغل، وهو ما ينبغي على الرئيس الجديد لبلدية إيموزار كندر أن ينكب عليه، لأن انتظارات الساكنة المحلية كبيرة وكثيرة، ولا تقبل أن يتم هدر المجهودات في خرجات فايسبوكية الغرض منها صنع “البوز”.

وأضاف المنتقدون بأن البحث عن النجومية تتحقق فعلا بالعمل الصالح، وبالإنجازات على أرض الواقع، وهو الامتحان الذي ينبغي أن ينجح فيه البطل العالمي الذي خبر حلبات النزالات في الفول كونطاكت والكيك بوكسينغ، ويحتاج إلى أن ينجح في حلبة منتجع إيموزار كندر، الحلبة التي تحتاج ساكنتها إلى تهيئة حضرية في المستوى، وخدمات تقرب تحترم كرامتها، ومجهودات جبارة في التطبيب والتعليم، وتوفير وسائل النقل المدرسي والاعتناء بالفئات الهشة، وجلب الاستثمارات. أما النقاش المرتبط بالجواز، فهو يتجاوز تخصص رئيس إيموزار بكثير.

وقال لخصم إن جواز التلقيح مهم للقيام بأشياء مهمة، واستئناف الحياة الطبيعية. وذكر بأن الجواز أصبح معتمدا في العالم بأكمله. وأشاد بمجهودات السلطات الحكومية في هذا المجال، وذكر بأن هذه المجهودات وضعت المغرب في صدارة الدولة الإفريقية لمواجهة فيروس كورونا.