لجنة من المديرية تحل بالثانوية.. وفاة تلميذة بمكناس بعد سقوطها المفاجئ داخل القسم

أمرت النيابة العامة بابتدائية مكناس، بتشريح جثة تلميذة بالسنة الثالثة بالثانوية الإعدادية طه حسين، توفيت أمس الأربعاء، لمعرفة أسباب وفاتها. وباشر الطبيب الشرعي بمستشفى محمد الخامس، العملية بعد نقل الجثة لمستودع الأموات به، على أن يعد تقريرا حول الموضوع.

- إعلان -

ويوضع التقرير رهن إشارة النيابة العامة التي أمرت بفتح تحقيق حول حيثيات وملابسات وأسباب وفاة التلميذة التي أغمي عليها داخل الفصل الدراسي، قبل نقلها صوب مستعجلات المستشفى من طرف عناصر الوقاية المدنية، إلا أنه تعذر إنقاذ حياتها رغم المجهود الذي بذله الطاقم الطبي.

وخلف تداول خبر وفاتها، حسرة كبيرة وسط الطاقم التربوي والإداري للمؤسسة وزملائها وزميلاتها، بل منهم من دخل في حالة هستيرية من البكاء على فقدانها ووفاتها المرجح أن تكون ناتجة عن سكتة قلبية تجهل أسبابها، تعتبر الثانية في اليوم نفسه، بعد وفاة حمال بسوق عين الشكاك.

وتنقلت لجنة من المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية إلى المؤسسة فور إشعارها بوفاة التلميذة، للوقوف على تفاصيل وحيثيات الوفاة، قبل تقديم واجب العزاء إلى أفراد عائلتها، في انتظار تشييع جثمانها اليوم الخميس بعد انتهاء الإجراءات اللازمة.