أعوان سلطة و”مخازنية”.. المتهمون في قضية انتحار شاب ببوفكران يمثلون أمام القضاء من جديد وهذا تاريخ النطق بالحكم

مثل يومه الخميس، على هيئة المحكمة باستئنافية مدينة مكناس، المتهمون الخمسة المتابعون في قضية انتحار شاب ببوفكران، ويتعلق الأمر بعوني سلطة الأول برتبة مقدم والآخر خليفة قائد، وثلاث عناصر للقوات المساعدة.

- إعلان -

وحسب مصادر للجريدة، فقد حدد رئيس هيئة المحكمة، تاريخ 2 نونبر القادم، كموعد للنطق بالحكم، في هذه القضية التي تحظى بمتابعة الرأي العام المحلي والوطني، وكذا مجموعة من المنظمات الحقوقية.

وتعود تفاصيل القضية الى شهر أبريل الماضي، حينما فجر انتحار شاب ببوفكران، موجة احتجاجات بهذه الجماعة القريبة من مدينة مكناس، خاصة بعد انتشار رسالة “الحكرة” التي تركها وراءه، يتهم فيها المتابعين الخمسة بتعنيفه داخل مقر الباشوية بعدم قدم إليهم طالبا سيارة إسعاف لنقل شقيقته المريضة.