رئيس جمعية التجار يحمل مسؤولية الخسائر للجماعة.. اندلاع حريق وسط سوق الجملة بمكناس

شب حريق مهول يوم أمس السبت داخل سوق الجملة للخضر والفواكه بمدينة مكناس، مخلفا وراءه خسائر مادية كبيرة لتجار السوق.

- إعلان -

وحسب مصادر محلية، فقد أتى الحريق على مستودع لتخزين علب التعبئة المصنوعة من الخشب والبلاستيك، حيث انتشر بسرعة كبيرة ليعم كافة أرجاء المستودع قبل وصول عناصر جهاز الوقاية المدنية الذين تمكنوا من إخماده ومحاصرته بالاستعانة بشاحنة مطافئ.

وفي تصريح له، حمل رئيس جمعية تجار سوق الجملة للخضر والفواكه بمدينة مكناس، مسؤولية الخسائر التي تكبدها التجار للجماعة التي تدير المرفق، مؤكدا ان السوق بشكله الحالي لم يعد يستحمل الكم الهائل للسلع التي ترد عليه، مصيفا انه يفتقد لأبسط الشروط الضرورية سواء من حيث المساحة أو التجهيزات، وعلى رأسها تجهيزات إخماد الحرائق، حيث قال في هذا الصدد انه لولا التدخل الناجع لعناصر الوقاية المدنية لعم الحريق كافة أرجاء السوق.

وأكد نفس المسؤول ان الجماعة أصبحت مطالبة بتهيئة فضاء السوق على نحو حديث وعصري او تشييد آخر يستجيب للشروط المطلوبة بمكان آخر، مضيفا ان الوضع الحالي ساهم بشكل كبير في تفريخ مجموعة من أماكن البيع بالجملة العشوائية.