الحالة الوبائية.. أرقام “مُفزعة” ببولمان وتازة وهذه تفاصيل حالات كورونا بالجهة

سجلت جهة فاس مكناس، خلال 24 ساعة الماضية، 163 حالة إصابة جديدة بالعدوى.

- إعلان -

وبذلك يرتفع العدد الاجمالي للحالات المؤكدة بالجهة إلى 5634 حالة، حسب الحصيلة التي أفادت بها، عند السادسة مساء من اليوم الثلاثاء 11 غشت، المديرية الجهوية للصحة.

وظهرت الإصابات الجديدة في فاس (70) ومكناس (28) والحاجب (9) وتازة (30) وصفرو (5) وإفران (4) وبولمان (17).

ووفق حصيلة تطور كورونا، ارتفع عدد المتعافين بالجهة إلى 4336 شخصا (+205)، فيما ارتفع عدد حالات الوفاة إلى 80 حالة (+2).

يذكر أن الحصيلة الوطنية خلال 24 ساعة الماضية (حتى السادسة مساء) أشارت 1132  حالة إصابة جديدة ليبلغ العدد الإجمالي للمصابين ​35195​.

وتقدم جريدة “الديار”، فيما يلي، تفاصيل الإصابات المسجلة بأقاليم الجهة وفق مصادرها:

فاس (70): من بينها 4 حالات لعناصر من الأمن الوطني و4 حالات لعناصر من الوقاية المدنية و4 حالات لمغاربة مقيمين بالخارج ومستخدمين بمقهى بواد فاس، فيما تعود باقي الإصابات لمخالطين ظهرت عليهم اعراض الوباء، وتنحدر حالات اليوم من احياء واد فاس وطريق إيموزار وحي طارق وطريق عين الشقف وبنسودة وبنزاكور وزواغة وسيدي بوجيدة والنرجس والزهور والأدارسة وبورمانة ..

مكناس (28): بينها حالتين لموظفي صحة  وحالات انتقلت إليها العدوى خارج المدينة، قبل أن تظهر عليها أعراض الوباء عند عودتها للعاصمة الإسماعيلية، إضافة إلى مخالطين لحالات سابقة بالأحياء الشعبية للمدينة .

تازة (30): على غرار أمس، سجلت مدينة تازة رقما مرتفعا اليوم الثلاثاء في أعداد المصابين بالوباء، بينها 5 إصابات بين موظفي الصحة بالإقليم ومقيم بالخارج، فيما تعود باقي الحالات إلى مخالطين موزعين على مناطق شارع بجاية وحي وريدة وحي الرشاد والأدارسة وفدان بنسعادة وحي الوفاق والتقدم والمرابطين والمسيرة.

بولمان (17): رقم قياسي في إقليم سجل، لمدة طويلة، الاستثناء في جهة فاس مكناس، من حيث عدد الإصابات. وتوزعت الإصابات على ميسور ب13 حالة إصابة بينها 4 حالات لموظفي الصحة بالمستشفى الإقليمي بعد تكفلهم بمصابة وحالات مخالطة لأشخاص وافدين من خارج الإقليم خلال عطلة العيد، و3 حالات بمنطقة كيكو انتقلت إليهم العدوى من حفل عزاء وإصابة واحدة ببولمان لحالة مخالطة.

وعن الأقاليم التي سجلت أرقاما “ضعيفة” اليوم (صفرو والحاجب وإفران)، أوضحت مصادر “الديار” أن جميع الحالات تعود لمخالطين بينها حالة واحدة تعود لموظف صحة بصفرو.