فاس مكناس.. لجنة جهوية لليقظة الاقتصادية لتدبير انعكاسات كورونا

شكلت جهة فاس مكناس لجنة جهوية لليقظة الاقتصادية يعهد اليها بوضع آليات فعالة لتدبير انعكاسات جائحة كورونا واعتماد التدابير الضرورية للمواكبة من أجل التخفيف من آثارها السوسيو اقتصادية.

- إعلان -

وستتولى اللجنة التي عقدت أول اجتماع لها، أمس الاثنين بفاس، اتخاذ تدابير تتيح إعادة إطلاق القطاعات الاقتصادية على الصعيد المحلي والاقليمي والجهوي ومتابعة تفعيل قرارات لجنة اليقظة الاقتصادية الوطنية وتحليل الوضعية الاقتصادية والاجتماعية للجهة وتقديم اقتراحات وتوصيات بتنسيق مع الفاعلين المحليين.

وأبرز والي الجهة سعيد زنيبر خلال الاجتماع أن اللجنة آلية لتنفيذ قرارات اللجنة الوطنية لليقظة على الصعيد الجهوي وقوة اقتراحية للمساعدة على انجاح مسار الانطلاقة الاقتصادية جهويا.

وأضاف أن اللجنة ستستند على تشخيص ترابي لتحديد الروافع التي يتعين التركيز عليها في أفق تحقيق الانطلاقة الاقتصادية المنشودة.

ومن جهته، قال رئيس مجلس جهة فاس مكناس، محند العنصر، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن مرحلة ما بعد كوفيد 19 ستكون أصعب من مرحلة الحجر الصحي لأن الأمر يتعلق باستعادة وتيرة الاقتصاد الذي عانى كثيرا، معتبرا أن لجان اليقظة الجهوية بالغة الأهمية بالنظر الى خصوصيات كل جهة.

وأضاف أن الاجتماع الأول خصص لدراسة القطاعات التي تهم الجهة، حالة بحالة، ودور الفاعلين المحليين والجهويين تكميلا لما ستقوم به الحكومة.

أما رئيس فرع فاس-تازة للاتحاد العام لمقاولات المغرب، محمد برادة الرخامي، فأشار الى أن اللجنة امتداد جهوي للجنة الوطنية التي اتخذت سلسلة من التدابير لفائدة المقاولات والأجراء مسجلا الحملة الواسعة للكشف عن كورونا التي تم اطلاقها لدى أجراء القطاع الخاص.

وأوضح أن هدف هذه الحملة هو الحد من خطر انتشار الفيروس في المقاولات وضمان استئناف الأنشطة الاقتصادية في ظرفية آمنة وسليمة.

وخلال الاجتماع، قدم المدير العام للمركز الجهوي للاستثمار لفاس مكناس، ياسين التازي، عرضا حول تأثير أزمة كورونا على الاقتصاد الوطني وجهة فاس مكناس مسلطا الضوء على الوضعية الاقتصادية والمقاولاتية بالجهة وأهم القطاعات المتضررة.

وكشف أن النهج المعتمد من قبل لجنة اليقظة الاقتصادية الجهوية يتوخى اعداد برنامج انعاش اقتصادي على قاعدة تشاركية تجمع مجمل الفاعلين الاقتصاديين الى جانب الادارات اللاممركزة والمنتخبين.

وأشار التازي الى احداث بنية جهوية للانصات والتوجيه والمواكبة ينشطها المركز الجهوي للاستثمار والاتحاد العام لمقاولات المغرب لفائدة المقاولات وحاملي المشاريع.

وعرف اجتماع لجنة اليقظة الاقتصادية الجهوية الذي ترأسه والي جهة فاس مكناس، حضور رئيس الجهة والعمال ومدراء المصالح غير الممركزة وممثلي القطاع الخاص ورؤساء الجامعات والغرف المهنية والجمعيات المهنية والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين.

(و م ع)