“فضيحة” جديدة بمجلس صفرو.. نائب للرئيس “يستفيد” من مشاريع “لادير”

فجّر المجتمع المدني بمدينة صفرو “فضيحة” جديدة، سيكون لها ما بعدها، بطلها نائب لرئيس المجلس الجماعي للمدينة.

- إعلان -

وكشفت المنظمة المغربية لحقوق الانسان، فرع صفرو، وجمعية المرصد للحكامة وتتبع الشأن العام بصفرو، في شكاية موجهة إلى عامل الإقليم، (كشفت) عن خروقات قانونية، مالية وإدارية، لعضو المجلس والنائب الخامس لرئيس الجماعة أمين أحمد كمال، عن حزب العدالة والتنمية.

وعن تفاصيل هذه الخروقات، أوضحت الجمعيتان، في شكايتهما، أن أمين كمال ارتكب أفعالا مخالفة للقوانين بوضع شخصه، كمساهم في شركة KAGEC، في حالة تنافي وتضارب للمصالح بعد أن نالت شركته مجموعة من الطلبيات العمومية من مؤسسة عمومية، وهي وكالة التنمية ورد الاعتبار لمدينة فاس (ADER).

وأبرزت فعاليات المجتمع المدني، في تقديمها لخروقات المستشار “الإسلامي”، أن الوكالة السابقة الذكر تأطرها اتفاقية شراكة تمويل برنامج صيانة الدور الآيلة للسقوط بالمدينة العتيقة بصفرو بشراكة مع مجموعة من المؤسسات، من بينها الجماعة الحضرية لمدينة صفرو بمبلغ 800 مليون سنتيم.

“استغل هذا العضو المقاول مواقع نفوذه، تقول الجمعيتان، كنائب خامس لرئيس بلدية صفرو مكلف بتفويض التعمير والأوراش والصفقات وكعضو باللجنة المتتبعة لأشغال معالجة وصيانة الدور الآيلة للسقوط، في الحصول على امتيازات غير مبررة عبر شركاته”، مفصلة، في جدول، كل العمليات التي استفاد منها ضمن مشاريع “لادير”.

ولا يقف الأمر عند هذا الحد، حيث شددت الشكاية على أن خروقات كبيرة ارتكبت في حق قانون الصفقات العمومية، مشيرة إلى كون شركة المستشار غارقة في ديون، 96 مليون سنتيم، لفائدة صندوق الضمان الاجتماعي، “ما يعكس تستر وتغافل الجهات المسؤولة عن عدم إدلاء هذا العضو المقاول بوثيقة تفيد بأن شركته توجد في وضعية سليمة”، يضيف المصدر نفسه.

وطالبت الجمعيتان من عامل الإقليم بإيفاد لجنة للوقوف على مدى جودة الخدمات المقدمة من طرف الشركة التي يديرها العضو نائب الرئيس المقاول، مُتسائلة “كيف لهذا المستشار أن يكون خصما وحكما في نفس الوقت علما أنه مسؤول عن تحرير محاضر التسليم التقنية لانتهاء أشغال صيانة هذه الدور السالفة الذكر”.

والتمست فعاليات المجتمع المدني بصفرو من عامل الإقليم، في الشكاية ذاتها، بفتح تحقيق على جميع الأصعدة للوقوف على حجم هذه الاختلالات مما يضرب مبدأ تكافؤ الفرص، عبر استغلال النفوذ.

ولم يفت الجمعيتان أن تشيرا في شكايتهما أن المستشار المقاول يتستر خلف أحد اصهاره كمسير لشركة أخرى تسمى” LYGEC” استفادت هي الأخرى من صفقات برنامج “لادير” لترميم الدور الآيلة للسقوط بالمدينة العتيقة لصفرو.

يشار إلى أن الجمعيتان سبق لهما أن أثارا العديد من القضايا والخروقات بمدينة صفرو، عبر تقديم شكايات حول خروقات رئيس المجلس الجماعي لصفرو والتي يتابع بشأنها أمام القضاء في حالة سراح.